وإلى متى .. يا قلبي الحسّاس ؟. Tyl55@ 

وإلى متى .. يا قلبي الحسّاس ؟
وانت تخفق لي خفقة المجروح
تسمح اصارح حضرتك بإحساس ؟
باصارحك لو ماني .. بمسموح
أنا تعبت … اجامل الجلاّس
واسمعك من خلف الضلوع تنوح
تنوح … ما كنك قوي الباس
وش عاد خليت لحمام الدوح ؟
لو من عروقك يشرب الوسواس
بـ تستره .. وأبقى انا مفضوح
الجرح ؟ خله .. ماهو بمقياس
ركز .. بنبرة صوتي المبحوح
شف نظرتي فيها .. هموم وياس
احيييه .. يا نظرة بعيد الشوح
كان القدور تفوح .. للعسّاس
والحين ماغير الصدور تفوح
فرّعت عن راسي ياحيّ الراس
يوم السما غيث وبروق تلوح
حتى كرهت اليابسة والناس
ورحت البحر قبل البحر لا يروح
سفينتي .. من الشجر والفاس
صنعتها ، والخوف سر البوح
لو الشراع يداعب .. النسناس
ماداعب احلامي هوى المملوح
ايه والله اني شاك واني حاس
ان الغرق والحظ .. نفس الروح
بأغرق وانا الفظ اخر الانفاس
سفينتي .. ماهي سفينة نوح !!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s