قصة العتيبي والعنزي ( سالفة وقصيده ) رتويت tyl55@

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتكم بكل خير

في رفحاء بالحدود الشماليه … أيام الثمانينات هجريه عندما كانت رفحاء عباره عن بضعة بيوت من الطين
وكان السوق القديم ( سوق المشاهده) سوق يقصده الأخوه العراقيين نظراً لقربهم من
رفحاء ؟

وفي وقتها كان مبنى الحرس الوطني عبارة عن خيام معدوده لوبها قليلً من الأفراد
ومن ضمن الأفراد (رسام العنزي) وصديقه ( العتيبي ) وكان العتيبي وقتها طفشان
وحالته النفسيه مترديه وواهس وطاري الفصل دايم على باله وخصوصاً وأن العتيبي كان لم يمضي من زواجه سوى شهر واحد تقريباً وزوجته بالمنطقة الشرقيه وعمله في رفحا والطريق بينهما (ردميه ) وليس إسفلت والمسافه (800) كم … وهذا مما يدفعه للفصل ويعكر صفو مزاجه ولولا مؤازرة العنزي
له لحصل ذلك ولكن العنزي كان يشدُ من أزر زميله .

ونزلا ذات مره في وقت الضحى إلى سوق رفحاء , وشاهد العتيبي شخص عراقي
كبير السن وكانوا وقتها يحملون السلاح وهذا الرجل يحمل بندقيته على ظهره (برنو) . كعاده شعبيه وكان يتبع هذا الشايب
بنت فارعة الطول ووجهها مكشوف شديدة البياض وفيها من مظاهر الحسن الكثير والكثير !!

وتذكرالأخ العتيبي الأهل وخصوصاً أنهُ في الشهر الأول من الزواج وحن
لربعه , وقال : لخويه رساااام العنزي …. ( لعن أباك يارسام ) شف ذا الخلق العجيب يااااااه . …. وأطال في النظر للبنت . فقال: له رسام لاتفضحنا .
أقول عين خير ويالله طلعنا من السوق هذي لو يعلم أبوها هلحين والله ألا يطلق
علينا الناااار هذولاء بدو وسلاحهم جاهز هاللي فوق ظهورهم !!
والعاااااز ياخذونه من روسهم … قصده عاداتهم .

فعلى طول أخرج العنزي زميله العتيبي من المكان ورجعا للثكنه مكان الحرس
في خيامهما وهما مهمومين وخصوصاً العتيبي ..!!
وهلحين العتيبي زاد همه هم وزاد حنينه وتولعه وشوقه , وتهيض بإبيات شعريه
خففت عليه شوي … وقال: رسام والله يالعتيبي ماني (شاعر) من شان أرد عليك
وتبادر لرسام فكره بدل من الرد الشعري ؟

قال: إسمع يالعتيبي حنا في وقت الظهر وإذا جاء العصر شب لنا النار وسو لنا فنجان وسترى !
ولما صليا العصر شب العتيبي الناااار وعمل قهوه وقال: رسام رح يالعتيبي لخيمتك
وإذا ناديتك … تعااااال .

ونادى رسام لرئيسهما بالعمل ملازم أول وعزمه وتعذر الرئيس وصمم العنزي على
أن يتقهوى رئيسه عنده وقال : يالله ولو أني أدري أنك تريد شيء فقال: العنزي والله
مابي لنفسي شيء بس تقهو عندي فنجال عالطااااير …؟

ولما تقهوو قال رسام والله اليوم رحت أنا والعتيبي خوينا للسوق وهيضته بنتً
عراقيه شافها بالسوق وهوتعرف شباب وتوه متزوج وماكمل شهر نصف
وشاف من الصدر وفوق والباقي ما……! وأسند علي قصيده وأنا ماحفظتها
وقال : الرئيس وهو (روقــــي ) .
خله يجي يسمعنا إياها …. فنادى رسام لزميله وقال: قل : لنا قصيدتك !!
فقال :-

وجـدي على أريـــش العــــــين يارســام \\ وجـــد السجين اللي عليـــه النبتشيــه
ماياصــــله ياكود هــــــــافً عليه أعلام \\ من البيـت الأبيـض وردوه السعـوديـــه
ياغلـق البــــــــنزين ثم عـــــــدل القسام \\ منوة غريـــب الــدار بأرض خـــــلاويه
يمشي من بلد رفحا على آخرنهاية الدوام \\والعصر كــد عقـــب حدود النعيـــيريه
يلـــفي عشيــراً عليه الضلوع احيــــــام \\ منــــــــوة العاشق عــذاب الهواويــــه

فقال : الروقي ألا يمشي هلحين وليش باكر يروح شهر وشهرين والرخصه منك
ياعنزي ولايجي ألا وهو مرتاح

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s